يسعى المقرر إلى بحث وتحليل "الهيدروبوليتكس" Hydropolitics، أي تفسير الظاهرة السياسية في ضوء علاقتها بالمعطيات والحقائق والمتغيرات المائية. ومن ثم، تفسير العلاقات الهيدروبوليتيكية دولياً بوصفها التفاعلات السياسية الدولية المتأثرة بالمتغير المائي.

وتأسيساً على ذلك، يسعى المقرر إلى التعرف على خريطة التفاعلات التي يحدثها متغير "المياه" في العلاقات الدولية، وبيان عناصر ومشتملات تلك الخريطة، بدءاً من المراحل الأولى لطرح قضية "المياه" على الأجندة الدولية (تدويل قضية المياه)، مرورًا بتحليل التفاعلات المائية الدولية (الصراعية والتعاونية)، ثم تفسير تلك التفاعلات الدولية في ضوء الأطر والمداخل التحليلية النظرية لفهم قضايا المياه في العلاقات الدولية، انتهاءً بتقديم رؤية تنبؤية - استشرافية حول مآلات الظاهرة المائية في السياسة الدولية. وكذا التعرض بالنقاش والتحليل لأثر التغيرات المناخية على المياه، وكذلك التناظر حول القضايا المائية الخلافية مثل: بيع المياه- تسعير المياه- تحصيص المياه- المياه الافتراضية.